ديمي مور​ واسمها الحقيقي ديميتريا جين غاينز هي ممثّلة أميركية مشهورة، لمع نجمها في الثمانينيات من القرن الماضي، ولدت ديمي مور في الحادي عشر من تشرين الثّاني/نوفمبر عام 1962 في روزويل، نيو مكسيكو، وعاشت طفولة قاسية، بدأت بانفصال والديها قبل ولادتها، فقامت بتربيتها والدتها وزوجها الجديد، لم تكن أمها أمّاً مثالية فقد عانت من الإدمان على الكحول كما هو الحال بالنسبة لزوجها.


انتقلت ديمي مور من بيت إلى آخر حتى عندما بلغت الـ أربعة عشر عاماً كانت قد غيرت سكنها لأكثر من ثلاثين مرة لتستقر في الختام في لوس أنجلوس، بعد أن تسرّبت من المدرسة وهي في سنّ السّادسة عشرة، عملت مور مُحصّلة ديون ثم دخلت مجال العمل في الأزياء كعارضة، و أبدت اهتماماً وشغفاً في التمثيل.

أشهر أفلامها

شاركتديمي مورفي العديد من الأفلام من أشهرها الفيلم الرومانسيّ الدراميّ Ghost، وقد لعبت دور البطولة مع ​باتريك سويزي​ في عام 1990، وتمّ ترشيح الفيلم لخمس جوائز أوسكار، بعدها شاركتديمي موربالبطولة مع ​توم كروز​ ، حيث لعبت دور ملازمة صارمة بالبحريّة عام 1992، وكان الفيلم بعنوان A Few Good Men. وأيضاً شاركت في ووبي غولدبرغ. وكذلك شاركت عام 1993 في فيلم Indecent Proposal النّاجح، وكان دورديمي مورالأشهر في مسيرتها مع وودي هارلسون وروبرت ردفورد، وعلى الرّغم من تضارب الآراء حول هذا الفيلم إلّا أنّه حقّق إيرادات تُقدّر بحوالى 104 ملايين دولار في شباك التذاكر.
وعام 1996 دخلت التّاريخ لتلقيها أعلى أجر يُدفَع لممثّلة آنذاك، 12.5 مليون عن فيلمها Striptease.
ومن أشهر تجاربها في المسلسلات التلفزيونية مشاركتها في مسلسل General Hospital، حيث أدّت شخصيّة الصّحافيّة Jackie Templeton لمدّة عامين. تمتلك مور شركة إنتاجها الخاصة Moving Pictures، وحققت نجاحات عدة في الإنتاج من ضمنها إنتاج سلسلة أفلام Austin Powers.
وكان ظهورديمي مورالأول في فيلم الرّعب والخيال العلميّ عام Parasite 1982، عندما مثّلت إلى جانب زوجها آنذاك الموسيقيّ فريدي مور.
ثم لعبتديمي موردور ابنة مايكل كاين Michael Caine عام 1984 في فيلم Blame it on Rio ، والذي وجّه نحوها القليل من اهتمام النقّاد وروّاد الأفلام.

أدوار البطولة

لعبتديمي موردور حبيبة جون كرير عام 1984 في فيلم No Small Affair ، وعلى الرّغم من كونه دورها البطوليّ الأول، إلّا أنها لم تحظَ بانتباه العامّة إلى أن أدّت دورها في فيلمSt. Elmo's Fire عام 1985.
وفي عام 1986 أدتديمي موردور بطولة أيضاً مع الممثل روب لو في فيلم About Last Night، والذي يسلّط الضوء على حياة العزّاب في مدينة شيكاغو.
وفي دور الحبيبة مجدداً، شاركتديمي مورالممثل جون كيوزاك بالبطولة في الفيلم الكوميديّ المشهور One Crazy Summer عام 1986.
في عام 1988، عادتديمي مورمجدداً إلى الشّاشة الكبيرة من خلال فيلمها The Seventh Sign، وهو فيلمٌ تشويقي يتحدّث عن نهاية العالم، حيث تلعب فيه دور امرأة حامل محاولةً إيقاف هذه الكارثة، وعملها التّالي عام 1989 كان في We're No Angel.
وفي عام 1994، أدّتديمي موردور البطولة في الفيلم الناجح Disclosure مع النّجم مايكل دوغلاس Michael Douglas.

معلومات سريعة عن ديمي مور

عيناها ذات ألوان مختلفة، اليسرى خضراء واليمنى باللون العسلي.
تحافظ على نضارة بشرتها باستخدامها "العلقات" في امتصاص الدم السام من جسدها، إذ تحتوي عضة "العلقة" على أنزيم يقوم بتخليص الجسم من السموم.
هي من أشهر الممثلات اللواتي حلقن شعرهن، فقد تخلتديمي مور​ عن شعرها من أجل دورها في فيلم "جي أن جين"، منذ أكثر من 15 عاماً.
تعتبر ​مادونا​ مثلها الأعلى، وتتهمها ابنتها رومر بأنها تنتقل من ديانة إلى أخرى وأنها عندما كانت متزوجة من آشتون كوتشر تعرفت إلى الكابالا اليهودية وأعجبت بها واعتنقتها هي وكوتشر.
هي الوحيدة التي أصبحت بطلة أفلام مشهورة من فرقة المشاغبين بعد انتهاء حقبة شهرتهم.
من مشجعي فريق أرسنال الإنكليزي، وتحضر المباريات دوماً عند تواجدها في لندن.
في عام 1996، اختارتها مجلة People الأميركية من بين أجمل 50 امرأة في العالم.
إختارتها مصممة الأزياء الإيطالية دوناتيلا فيرزاتشي، لتحل مكان مادونا في حملة دار الأزياء عام 2005.
تقدر ثروتها بـ150 مليون دولار، وأسست عام 2009 مؤسسة The Demi and Ashton Foundation DNA غير الربحية، لمحاربة استغلال الأطفال جنسياً، وكانت أول حملة لها بعنوان " Real Men Don't Buy Girls".

حياة ديمي مور الشخصية

تزوجت ديمي مور 3 مرات وواعدت 9 رجال، من بينهم 6 فنانين هم :"​ليوناردو دي كابريو​ ،أوين ويلسن، كولين فاريل، جون ستاموس، إميليو ستيفيز، توبي ماغواير، فضلاً عن المغني أنتوني كايدز وأوليفر تكومب مدرب فنون الدفاع عن النفس وجاك أوزاري الشريك التجاري للنجمة العالمية مادونا".
وتؤكد مور أنها لم ترتبط بأية علاقة عاطفية قبل زواجها الأول بـ فريدي مور، وبدأت بمواعدة الممثّل إميليو إستيفيز بعد انتهاء زواجها الأول من مور بالطلاق عام 1984، فأعلنا بعد ذلك خطوبتهما في عام 1985 وانتهت هذه العلاقة بالانفصال عام 1987 لتقابل لاحقا الممثّل ​بروس ويليس​ ، الذي كان يمثّل آنذاك في العرض التّليفزيوني الشهير Moonlighting، بعد مدّة من المواعدة أعلنا زواجهما في تشرين الثاني/ نوفمبر عام 1987 في لاس فيغاس.
شكّل عام 1988 نقطة تحوّل في حياتها، حيث رُزِقَ مور وويليس بمولودهما الأول، طفلة أسمياها رومر تيمّناً بالكاتب البريطاني رومر غودن، كما رُزِقا بطفلتين أيضاً سكاوت عام 1991 وتالولا عام 1994، لكنهما عادا وانفصلا بعد زواج دام لأكثر من عشر سنوات.
وعادت ديمي مور لتنفض عن نفسها غبار زواجها الفاشل فدخلت بعلاقة محكومة بالفشل ومثيرة للجدل مع شاب يصغرها بـ 15 عاماً وهو الممثل آشتون كوتشر، وفي كانون الثّاني/يناير عام 2011، تقدّمت بطلب الطّلاق من زوجها كوتشر بعد اكتشافها أنه لم يكن مخلصاً لها.
على الرغم من أنديمي مورإشتهرت بعلاقاتها السابقة مع الرجال الأصغر سناً، إلا أنها وجدت السعادة حالياً مع شريكة جديدة، وهي المصممة الصربية ماشا ماندزوكا (43 عاماً).

حياة مليئة بالألم والمتاعب

في عام 1996 علمت مور أن والدتها التي افترقت عنها قد شُخّصَت بسرطان في الدّماغ ، الأمر الذي جمعهما مجدّداً فلازمت مور أمّها خلال أشهر حياتها الأخيرة، إلى أن رحلت فيرجينيا غاينز في تمّوز/يوليو عام 1998، فواجهت مور الكثير من المصاعب، كما كان على ديمي مور التّأقلم مع خسارةٍ أخرى، معلنةً انفصالها عن زوجها بروس بعد أكثر من 10 سنوات من الزّواج، حيث حدث الانفصال قبل بضعة أيامٍ من وفاة أمّها.
عودة مور إلى التمثيل كانت بمثابة مغامرة كبيرة وناجحة لها على الشاشة الكبيرة، كانت هذه العودة من خلال الفيلم Charlie's Angels: Full Throttle 2003، وقد لعبت دور شخصيّة قويّة تُدعى Madison Lee.
أمّا في السّنوات الأخيرة عملت مور في عدّة أفلام، بدءاً من فيلم Bobby عام 2006، ووقّعت عقداً مع شبكة Lifetime cable لمشاريع عدة جديدة.