بدأ ​هشام سليم​، إبن لاعب الكرة الشهير ​صالح سليم​، مسيرته الفنية مع ​فاتن حمامة​ و​يوسف شاهين​، وكوّن ثنائياً فنياً مع شيريهان. دعم إبنته نور التي تحوّلت الى شاب وعالج أزمة بناته مع ياسمين عبد العزيز.

الحزم والحرية

ولدهشام​​​​​ سليمفي السابع والعشرين من يناير/كانون الثاني 1960. والده هو لاعب الكرة الشهير ورئيس النادي الأهلي صالح سليم. شقيقه خالد سليم متزوج من الفنانة يسرا، ووالدته زينب لطفي. وكانت ميول هشام سليم مُحبة للفن في سن مبكر.
بالرغم من الحزم والشدة اللذين اعتمدهما والد هشام سليم في تربيته لكنه بالمقابل كان يمنحه الحرية وكان يرغب أن يقدم إبنه أعمالاً لائقة ويبتعد عن تلك التي تفتقر الى المستوى الفني.


نجومية منذ الصغر

بدأ ​​​​​​​هشام سليممسيرته الفنية في سن مبكر، حيث قدم دوراً في فيلم "امبراطورية ميم" مع فاتن حمامة عام 1972. شارك بعدها أيضاً مع سيدة الشاشة بدور في فيلم "أريد حلا"، الى أن حصل من المخرج يوسف شاهين على فرصة أن يلعب دور بطولة في فيلم "عودة الإبن الضال" عام 1976 مع الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي وكانت اول تجربة تمثيلية لها.
إنشغل بعدها بدراسته في الأكاديمية الملكية في لندن وبعد إنجاز دروسه إنتقل في بداية الثمانينات إلى مرحلة جديدة في عالم السينما. فقدم مع الفنانة شادية دوراً في "لا تسألني من أنا"، ثم شارك في "تزوير في أوراق رسمية" و"رجب الوحش" و"بصمات فوق النيل" و"سترك يا رب" و"رجل لهذا الزمان" و"الزيارة الأخيرة" و"الأوباش" و"عطشانة" و"اغتيال مدرسة" .
شارك في عالم الدراما التلفزيونية من خلال شخصية هشام في "الراية البيضا" والذي يعد من أشهر أدواره، ليقدم بعدها "ليالي الحلمية" و"أرابيسك" و"ما زال النيل يجري" و"أهالينا" وقدم شخصية عبد الحكيم عامر في فيلم "جمال عبد الناصر".
شارك بالعديد من الادوار منها "قسمة ونصيب" وفيلم "الأراجوز" أمام عمر الشريف ، وفيلم "يا دنيا يا غرامي"، وبالرغم من مشاركته في العديد من الأعمال المهمة إلا أنه لم يحصل على البطولة المطلقة سوى مرات قليلة منها بطولة الجزء الأول من مسلسل "المصراوية".

شائعات مرضه

أحدث مؤخرا الممثل المصريهشام سليمحالة من الجدل بعد تداول الأخبار عن إصابته بمرض السرطان، ولكنه لم ينفي ولم يؤكد الخبر وأوضح من خلال أحد البرامج أن صحته جيدة قائلاً: "أنا الحمد لله كويس وكله تمام الحمد لله، وبيتهيأ لي السرطان اللي بتقولوا عليه دلوقتي أحسن من كوفيد والحاجات اللي بتضيع البني آدمين في 3 أيام، كل اللي يجيبه ربنا كويس وأنا بخير لحد دلوقتي والحمد لله وقاعد في السخنة".
وتلقى سليم الدعم من زملائه عبر صفحاتهم على مواقع التواصل الإجتماعي ومنهم شيريهان التي كتبت: "سلامتك حبيبي.. سلامتك يا أصدق الناس والبشر.. يا صديق أيامي الطيبة الجميلة"، وأرفقت التعليق بقلب أبيض.

ثنائية مع شيريهان

شكّلهشام ​​​​​​​سليمثنائياً مع شيريهان في أفلام منها "كريستال" و"ميت فل" ومسرحية "شارع محمد علي" وحققا معاً نجاحاً كبيراً.

حياته الشخصية

شهدت حياةهشام سليمالشخصية العديد من المنعطفات. فقد تزوج من ميرفت مصطفى النحاس وهي والدة نور وزين الشرف وقسمت، ولكنهما إنفصلا فإنتقلت نور على الأثر للعيش مع والدها. حُرم هشام من رؤية بناته وقال في إحدى اللقاءات والدموع في عينيه أنه يتمنى مقابلتهما وأن الفلوس لا تعني له شيئاً. وإتخذ قراراً بعدها بالإمتناع عن الإنجاب بعد زواجه للمرة الثانية.


خلاف بناته مع ياسمين عبد العزيز

تشاجر​​​​​​​ت ياسمين عبد العزيز عام 2015 مع إبنتيهشام سليم، زين وقسمت، حيث قالت إبنتيه أنها ذهبت الى الفيلا في الساحل الشمالي والمجاورة لفيلتها وطلبت منهما خفض صوت التلفزيون، فوافقت الفتاتين على طلبها وحصل بعدها مشادة بينهما نتيجة لسوء فهم بعد أن ظنت ياسمين أن قسمت قامت بتصويرها فحصل اشتباك بالأيدي وبعد تدخل القضاء انتهى الأمر بالمصالحة.

دعم تحول إبنته جنسيا​​​​​​​

المو​​​​​​​قف الأشهر في حياة هشا​​​​​​​م سليم هو دعمه لإبنته نور المتحولة وقال سليم أنه لم يستغرب رغبتها بالتحول، لأنه كانت لديه شكوك ووصف قرارها بالشجاع والجريء، لا سيما بعد إعلان نور عن معاناتها من الإضطرابات الجندرية التي كانت تمر بها.