أصدرت الفنانة المصرية ​شيرين عبد الوهاب​ بياناً، كشفت فيه تفاصيل طلاقها عن الفنان ​حسام حبيب​، وكانت المفاجأة أن والد حسام حبيب قام بمشاركة البيان، وكأنه يوافق على كلام زوجة ابنه السابقة ويقف بصفها وليس بصف ابنه.


وكان والد حسام حبيب قد أثار الجدل سابقًا على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن سرب تسجيلاً له تكلم فيه عن مخطط حسام حبيب للاستيلاء على أموال شيرين عبد الوهاب.
وكانت شيرين قد نشرت بياناً جاء فيه: “في ضوء ما تداولته المواقع المصرية والعربية، من أخبار تضمنت انفصال النجمة شيرين عبد الوهاب عن زوجها حسام حبيب، أعلنت النجمة شيرين عبد الوهاب أن الانفصال وقع بالفعل، موضحة أن أسباب الانفصال تخصها وحدها ولا داعى للخوض في تفاصيل حياتها الشخصية".
وتابعت : "تهيب النجمة شيرين عبد الوهاب بالصحافة وجميع وسائل الإعلام احترام حياتها الشخصية، وتحرى الدقة فيما ينشر، وعدم نشر أي أخبار أو مزايدات الغرض منها النيل من شخصها، مؤكدة أن الانفصال حدث في هدوء تام، ولا توجد خلافات بينها وبين طليقها حسام حبيب على الإطلاق، وكل ما ورد من أخبار في هذا الشأن لا أساس له من الصحة، ويأتي في إطار قلب الحقائق، مؤكدة أنها تكن كل الاحترام لحسام حبيب".
وختمت: "إن هذا البيان يأتي لحسم الجدل الدائر في هذا الموضوع، ويأتي أيضا في إطار احترامها لجمهورها الذي يساندها دائما في كل المواقف الصعبة التي تمر بها، وأصحاب الأقلام الشريفة الذين يساندون نجاحها دائما".