أكد الممثل والمخرج السوري ​مهند قطيش​ لموقع "الفن" أنه خرج من المستشفى معافى بعد الحادث الذي تعرض له مؤخراً، مشيراً إلى أنه بألف خير.

وقال إنه كان مسافراً من دمشق إلى السويداء، لكن شيئاً ما ضرب بالسيارة ففقد السيطرة عليها وانقلبت.

ووجه قطيش شكره لكل من سأل عنه، ولأفراد عائلته الذين لم يتركوه، ولكادر المستشفى الوطني في السويداء.

ورأى قطيش أن الدنيا لا تستحق منا كل هذا التعب، لأن لحظة ما ممكن أن تفقدنا كل شيء، لكن الأهم في الحياة هي الصحة والعافية وأي شيء آخر يأتي وراءهما.