خلال حفل خاص أقيم في الحي الثقافي كتارا في الدوحة وجمع حشداً من العاملين في صناعة السينما وممثلي وسائل الإعلام العربية والعالمية، وبعد منافسة شديدة بين مجموعة من الأفلام تجلّت خلالها عناصر الإبهار والتشويق والإلهام، ومداولات مستفيضة بين أعضاء لجنة التحكيم الثلاثة الفنان القطري ​صلاح الملا​، الفنان اللبناني ​إيلي داغر​، ومستشارة العلاقات العامة الاستراتيجية الكويتية دانة مادو... كشف ​مهرجان أجيال السينمائي​ في دورته الخامسة عن الأعمال الفائزة بجوائز برنامج "صنع في قطر".

جوائز "صنع في قطر"، جذبت عدداً كبيراً من الأسماء الشابة في عالم الإخراج وصناعة الأفلام للمشاركة في المنافسة وتقديم إنتاجاتها التي تميّزت بالجودة والتنوّع والاختلاف. وقد احتدمت المنافسة بين 16 فيلماً قصيراً تنوّعوا ما بين أفلام التحريك والروائية والوثائقية، وتوزّعت الجوائز على الشكل التالي: أفضل فيلم روائي "سمجة" للمخرجة أمل المفتاح، أفضل فيلم وثائقي تجريدي "كنوز لوّل" من إخراج روان النصيري وندى بدير، في حين انقسمت جائزة الحكام الخاصة لفيلم روائي بين فيلمين هما "ألف يوم ويوم" للمخرجة عائشة الجيدة و"جدران" للمخرج نيبو فاسوديفان، أما فيلم "أعترف بأنني بقيت أراقبك طويلاً" للمخرجة روضة آل ثاني، ففاز بجائزة الحكام الخاصة لفيلم تجريدي.

وتخلل الحفل إعلان مؤسسة الدوحة للأفلام عن مسابقة الأفلام الوطنية التي تستهدف الأفلام القصيرة من 30 ثانية إلى دقيقة واحدة على أن تكون الأفلام المشاركة مستوحاة من الخطابات الأخيرة للشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وأن يقوم صنّاعها بتصويرها وإتمام عملية مونتاجها بمعداتهم الخاصة.