تحدثت الممثلة العالمية ​آمبر هيرد​ عن تفاصيل القضية التي شغلت الوسط الفني حول العالم في مواجهة زوجها السابق الممثل العالمي ​جوني ديب​، وعن الرسالة التي أرسلها وقال فيها إنها ستتعرض لإذلال عالمي كامل، قالت: "أعلم أنه وعد بذلك، وأثبته، أنا لست ضحية جيدة، ولست ضحية محبوبة أو مثالية، لكن عندما أدليت بشهادتي طلبت من هيئة المحلفين أن يروني فقط كإنسان".


وعندما سُئلت عما إذا كانت قلقة بشأن مقاضاتها مرة أخرى بتهمة التشهير، أجابت: "أخشى أنه بغض النظر عن ما أفعله، وبغض النظر عن ما أقوله أو كيف أقول ذلك، فإن كل خطوة أقوم بها ستقدم فرصة أخرى لهذا النوع من الإسكات"، كما تطرقت بالحديث عن خططتها المقبلة: "سأكون أما بدوام كامل، حيث لا أضطر للتعامل مع المحامين".