تصدر إسم محامية الممثل الأميركي ​جوني ديب​، المحامية ​كاميل فاسكويز​ الترند على مواقع التواصل الإجتماعي كما وشغلت اهتمام الجمهور المهتمين لقضية جوني ديب وزوجته السابقة الممثلة ​آمبر هيرد​ بعدما قامت باستجوابها على مدار يومين لدرجة أن رجال القانون أنفسهم تحدثوا عن استراتيجة الاستجواب تلك.


ونشرت صحيفة "The Independet"، تقريرا عن القضية يتضمن أراء لرجال القانون المتخصصين حول استراتيجية استجواب محامية جوني ديب كاميل فاسكويز لأمبر هيرد ومحاولة تقويض مصداقيتها أمام هيئة المحكمة معتبرين أنها عادت بقوة كبير بعد أسبوع التوقف في إجراءات المحكمة وأنها وضعت أمبر في مأزق.
وقالت المحامية ميترا أهورايان، محامية في ​بيفرلي هيلز​: "عادةً لا يوجد الكثير من الوقت للتحضير، لكن كانت كاميل فاسكويز تتمتع بميزة أكثر من أسبوع لإعداد الأسئلة رداً على شهادة أمبر هيرد المباشرة وتجهيز خطتها بناءً على الإجابات التي تم سماعها".