في الذكرى الثانية ل​إنفجار مرفأ بيروت​، استعانت الفنانة اللبنانية ​سيرين عبد النور​ بآية من الكتاب المقدس، وكتبت منشوراً عبر حسابها الخاص بموقع التواصل الإجتماعي :"ما في ابشع من الظلم ولا اقسى من انتظار الحقيقة تظهر، سنتين قطعوا وبعدنا ناطرين، ورح ننطر كل العمر وما رح ننسى (مين يلي اغتالنا مين يلي دمر بيروت مين عم بهجرنا ؟) فَلَيْسَ مَكْتُومٌ لَنْ يُسْتَعْلَنَ، وَلَا خَفِيٌّ لَنْ يُعْرَفَ".


يذكر أنه بتاريخ 4 آب وقع انفجار مرفأ بيروت عام 2020، حيث انفجر مخزون من نترات الأمونيوم مخزّن في مستودع بالمرفأ.
ودمر الانفجار القوي 77,000 شقة، وتسبب بمقتل أكثر من 200 شخص، وبإصابة 7,000 شخص، وشرد أكثر من 300 ألف آخرين، وبات ما لا يقل عن 80 ألف طفل بلا مأوى.