كعادتها زارت ​ملكة جمال​ عربية، سبق أن دفعت ثمن عدد من الألقاب، لبنان، بغية ملاحقة السواح الوافدين إلى البلد، وتحقيق المكاسب التي إعتادت على الحصول عليها بطريقتها الخاصة.


وإنطلاقاً من الدهاء الذي تتمتع به، وعدت مكلة الجمال ​فنانة​ لبنانية بتمضية ليلة مع إبن رئيس دولة، والمضحك أن الفنانة صدقت الموضوع، وبدأت تقدم للملكة المساعدة والنصائح وفرص العمل، طمعاً بلقاء إبن الرئيس.
ملكة الجمال ستحصل على كل ما تريد، وستسافر من دون أن تقدم أي خدمة للفنانة أو لغيرها من المخدوعين بوعودها الكاذبة.