كشفت شركة "سبايس بيرسبكتيف" عن تصميمها النهائي لمنطاد عملاق سينقل الأشخاص إلى الفضاء للسياحة بكلفة تبلغ حوالى 120 ألف دولار للشخص الواحد.


لكن المنطاد لن يتخطى المناطق العليا التي تنعدم فيها الجاذبية، إذ سيرتفع حوالي 32 كيلومترا عن سطح الأرض أي لن يتجوز الغلاف الجوي.
وسيبدأ المنطاد رحلاته إلى طبقة الغلاف الجوي "إستراتوسفير" بعد عامين فقط من الآن، إذا سارت الأمور وفقا للجدول الزمني الموضوع.
من جهة أخرى كانت قد طورت ​الصين​ منطاداً بحثياً يحمل اسم "جيمو - 1" تم إطلاقه بواسطة فريق بحثي من معسكر قاعدة جبل تشومولانغما، في منطقة التبت جنوب غربي الصين.
وترتكز مهمة المنطاد الصيني على مراقبة الغلاف الجوي من ارتفاع قياسي، بينما يصل حجمه إلى 9 آلاف و60 مترا مكعبا.


من جهة