أشعل الفنان ​ناصيف زيتون​ الأجواء في ​تونس​ حيث أحيا للمرة الرابعة حفلاً كامل العدد، على مسرح قرطاج الأثري .


وتفاعل الجمهور الحاضر مع ناصيف حيث قدم باقة من أغانية المميزة والجميلة التي رددها الحاضرين عن ظهر قلب.
والملفت أن ناصيف قد خصص خلال الحفل مفاجأة، بأداء أغنية جديدة حصرياً مع الجمهور الذي تفاعل معه وشكره على هذه اللفتة الجميلة كما وقد غنى أغنيتين تونسيتين مرفقاً بآلة المزود، الأولى "يا مرحبى بولاد سيدي" والثانية "أصل الزين في العينين" اللتان زادتا من تفاعل الجمهور مع ناصيف.