لأول مرة بعد طلاقهما، وقيامه برفع سلسلة من الدعاوى القضائية ضدها، وانذارها قضائياً لأكثر من مرة حين حاولت الخروج الى الضوء أو التحدث عن تجربتها معه، رفعت السيدة ​أنجيلا بشارة​ دعوى قضائية ضد طليقها الفنان اللبناني ​وائل كفوري​، الذي يرفض رفع النفقة الشهرية التي يخصصها لإبنتيه والبالغة 4000 دولار، وفق سعر الصرف القديم أي الـ 1500 ليرة لبنانية، ما وضع الزوجة السابقة في مأزق كبير بعد ان إرتفع سعر الدولار في السوق السوداء بشكل جنوني.


موقع "الفن" علم أن محامي الكفوري النائب اللبناني هادي حبيش اعترض على الدعوى، لاعتقاده أن ستة ملايين ليرة لبنانية ممكن أن توفر الطعام والملابس والطبابة والتنقلات وأجرة مولد الكهرباء وأجرة الخادمة الأجنبية والمصاريف الأخرى للعائلة، ولم يدرك أن ما يقومون بدفعه لا يصل بالقيمة الحالية إلى 300 دولار أميركي تقريباً.