يتواصل ​الامير تشارلز​ مع ابنه دوق ساسكس ​هاري​ في محاولة للتخفيف من الخلافات وذلك قبل موعد اليوبيل البلاتيني للملكة اليزابيث الثانية.

حسب صحيفة ذا صان البريطانية هناك ذوبان للجليد في العلاقات بين هاري وتشارلز. إنهما يجريان محادثات ودية ومكالمات فيديو ".
​​​​​​ يعتقد مسؤولو القصر أن هاري سيعود إلى المملكة المتحدة هذا الصيف في زيارة في شهر حزيران / يونيو 2022، على الرغم من أنه من غير الواضح ما إذا كانت الدوقة ​ميغان​ وأطفالهم سيأتون معه. كما أنه من غير الواضح ما إذا كانت عائلة ساسكس ستعود إلى إنكلترا لإحياء ذكرى الأمير فيليب في الربيع، خاصة بالنظر إلى المخاوف الأمنية.
يأمل هاري في الحصول على حماية الشرطة عند السفر إلى المملكة المتحدة ، وهو ما لم يعد بإمكانه هو وميغان الحصول عليه ، مما يجعل التواجد في إنكلترا محفوفًا بالمخاطر.