أصدرت نقابة الفنانين السوريين قراراً بالسماح للأعضاء المفصولين من النقابة مثل هيثم حقي، هشام شربتجي، والمخرج الراحل حاتم علي، تيم حسن، وباسل خياط، جمال سليمان وسامر المصري ومكسيم خليل وريم علي، الإنتساب إليها مجدداً "بعد زوال الأسباب التي أدت إلى فقدان العضوية"، وفق ما جاء في بيان نشرته على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي.


وكتبت: "يجوز لمن فقد عضويته طلب إعادة قيده بعد زوال الأسباب التي أدت إلى فقدانها، في موعد أقصاه عامان من تاريخ فقدان العضوية، لذا على الراغبين ممن فقدوا عضويتهم، التقدم بطلبات لإعادة قيدهم قبل تاريخ الـ31 من كانون الأول (ديسمبر ) 2021".
هذا القرار جاء بعد أقل من أسبوعين على وفاة النقيب السابق ​زهير رمضان​ والذي كان قد أصدر قرار قضى بفصل 200 فنان سوري من النقابة، بزعم امتناعهم عن تسديد ما يعادل ستّة دولارات سنوياً.