فاجئ الممثل العالمي ​بن أفليك​، متابعيه بالظهور في "لوك" جديد أثناء اصطحاب ابنه سام في نزهة صباحية، للحصول على قسطاً من الراحة بعيداً عن الإرهاق أثناء التصوير.
ويشار الى أن بن أفليك يعود مرة جديدة بهذا اللوك بعد سنوات عديدة من ظهوره حليق الذقن تماماً، واعتبر العديد الى أن الأمر يعود إلى إمكانية ارتباطه بدور معين خلال أحد أعماله الحالية بتطلب منه الظهور بهذا الشكل، مما أرغمه على التخلي عن ذقنه الذي طالما اعتاد عليها الفترة الأخيرة.
يشار إلى أنه خلال الأسابيع الماضية، انتشرت شائعات تفيد بعودة الثنائي بن افليك ودي ارماس، وذلك بعدما نشرت "آنا دي أرماس" صورة لها ترتدي فيها سلسلة على شكل نصف قلب التي سبق وارتدتها أثناء سيرها مع بن افليك.