فاجأت النجمة ​آن هاثاواي​ محبيها بظهورها مع زوجها آدم شولمان، وهما يحملان طفلهما الرضيع داخل ناقلة أطفال، من دون وجود سابق إنذار أو أخبار عن وضع طفلهما.
وظهرت هاثاواي في صور نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، وهي تخفي ملامح وجهها، وكذلك زوجها الذي ظهر وهو يحمل ناقلة طفله الرضيع، فيما لم يتواجد معها إبنها الأكبر.
وكانت هاثاواي قد أعلنت غيابها عن العرض الخاص لفيلمها الجديد Dark Waters، والذي أقيم يوم 13 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، وذلك لسبب عظيم، بحسب قولها، ما يؤكد خضوعها لعملية ولادة في هذا التاريخ.