هي الشابة الجميلة الشقراء التي أقنعت ​الشحرورة صباح​ بموهبتها، فقدّمت معها ديو وأشهرتها وإستطاعت بذكائها أن تستفيد من خبرة الشحرورة، لتنطلق إلى عالم الفن.

عانت كثيراً في طفولتها بعد أن تربت يتيمة الأب وهجرتها أمها لتتزوج، إنها الفنانة اللبنانية  رولا سعد​   التي أحببناها.

 

 

 

طفولتها الحزينة

ولدت   رولا سعد   في بيروت، توفي والدها عندما كان عمرها فقط 5 أشهر. وفي عمر السنتين تقريباً هجرتها أمها وتركتها هي وأخوتها زينة، ماري روز وجورج لتتزوج. عاشت رولا سعد طفولتها في دير للراهبات حتى بلغ عمرها الـ 6 سنوات، وكانت تنتقل بين بيت جدها وبيت عمها.

 

بدأت مسيرتها في الأعمال وموت شقيقها أثّر كثيراً عليها

بعدها كبرت وقررت أن تفتتح وكالة للأزياء مع شقيقتها أسمياها "جورجيو". لم يسر العمل كما توقعت  رولا سعد   فأغلقت الوكالة لاحقاً وتوفي شقيقها جورج، الذي كان من ذوي الاحتياجات الخاصة وهو في ذروة شبابه عن عمر الـ 28 سنة. أثّر هذا الأمر كثيراً على رولا سعد إذ كانت تعتبره السند والأب والأخ والعائلة، خصوصاً أنه غاب عن عائلتها العنصر الذكوري وقدمت له أغنية عن روحه هي "وينك قلبي نار"، وقالت في إحدى المقابلات أنها حاولت الإنتحار مرتين بعد رحيل شقيقها.

 

بداياتها على الشاشة

ظهرت   رولا سعد    لأول مرة على الشاشة مع الفنان التونسي ​صابر الرباعي​ بكليبين هما "أتذكرك" و"حيروني"، ثم ظهرت مع الفنان عبد الله رشاد في "أستاذ عشق". ثم شاركت بمسلسلين بأدوار ثانوية، هما مسلسل "الكنز " و"​الفصول الأربعة​".

 

دخولها عالم الغناء

شجعها الموسيقار فؤاد عواد على خوض تجربة الغناء ثم المنتج محسن جابر، الذي أنتج لها فيديو كليبين "على دا الحال" و"لي بتعمل كدا" . لم تكن   رولا سعد   راضية عن العمل الأول فوعد محسن جابر أن لا يتم طرحه، لكن بعد 4 سنوات على تصويره تفاجأت من عرضه وغضبت كثيراً.

 

ظهورها القوي مع الشحرورة صباح

لعل ظهورها مع الشحرورة صباح في كليب "يانا يانا" كان الولادة الفنية الفعلية لـ  رولا سعد   في هذا المجال، فقد استطاعت أن تلفت الأنظار بجمالها الواضح وصوتها الجميل.

قدمت رولا سعد بعدها ديو أغنية "دلوعة" مع الشحرورة صباح، ومن بعدها توالت نجاحات رولا بأغانٍ منفردة.

لا تنكر رولا سعد أبداً أن إنتشارها في العالم العربي يعود فضله إلى صباح، التي دعمتها وراهنت على موهبتها.

 

ألبوماتها

قدّمت   رولا سعد   4 ألبومات حتى الآن في مسيرتها، عام 2004 قدمت ألبوم "على دا الحال" الذي ضم الأغنيات التالية: أنت اللي بحبك - بحلم - ليه تعمل كدا - أنا ايهانا ليك - ما أكدبش عليك - ان راح منك يا عين - من كل العالم - عايزة أتحب - أنا وياك.

وفي العام 2007 طرحت ألبوم "كل الغرام"، والذي عرف نجاحاً كبيراً وضمّ أغنيات نجحت كثيراً مثل: "عن إذنك يا معلم" و"كل الغرام"، إضافة إلى : حأموتك فيا - أنا ليل - فكرك حنساك - سحرهم - لا قبلك ولا بعدك - دا كلام - يانا يانا - وينك قلبي نار - ياعيني عليك - حياتي - لو تبقى لليلة ضيفي.

الألبوم الثالث حمل اسم "الفستان الأبيض" طرحته عام 2009 وضم: الفستان الأبيض - من بين الكل - بشرفك - ناويهالو - إنسى - شايفاك ادامي - رنة قبقابي - ربنا يسمع منك.

الألبوم الرابع "رولا تغني صباح" طرحته عام 2012 جددت فيه بعضاً من أغنيات الشحرورة.

 

 

دخولها عالم التمثيل

استطاعت   رولا سعد   أن تبرز موهبتها في التمثيل، عبر مشاركتها في عدد لا بأس به من المسلسلات منها : "صايعين ضايعين"، "البحر والعطشانة"، أما آخرها كان مسلسل "مجنون فيكي" الذي تلعب دور البطولة فيه إلى جانب الفنان ​يوري مرقدي​، ومن إخراج ​رندلى قديح​، ويقدم الثنائي قالباً مميزاً من الرومانسية الكوميدية، إضافة إلى الديو الذي يجمعهما لأغنية المسلسل.

 

أبرز الجوائز التي حصلت عليها

نالت   رولا سعد    العديد من الألقاب والتكريمات والجوائز في مسيرتها منها : لقب مطربة المونديال، حيث كانت الفنانة العربية الأولى التي شاركت في المونديال عام 2010، إضافة إلى جائزة أفضل فيديو كليب عن عمل "ناويهالو" عام 2008 كتكريم من طلاب الجامعة اللبنانية الأميركية، كما تم إختيار رولا سعد كملكة جمال الفنانات العرب عام 2008.

 

حياتها العاطفية

في إحدى المقابلات قالت   رولا سعد   إنها أحبت 4 مرات في السابق، لكن كانت تكتشف قبل إتمام خطوة الزفاف أن اختيارها خاطئ. وفي مقابلة أخيرة أجرتها مع صحيفة الراي الكويتية صرّحت أنها لم تتزوج في السر وأوضحت قائلة: "أعيش قصة حب مع رجل ونحن نتعرّف على بعضنا البعض أكثر، ويوجد مشروع زواج بيننا ولكنه لم يتم حتى الآن".