إنريكي إغليسياس،مغني ومؤلف موسيقي إستطاع أن ينشر الأغنية الإسبانية بكلماتها ولحنها إلى العالم كله، حتى تُرجمت غالبية أغانيه الإسبانية إلى عدّة لغات اهمها الإنكليزية والفرنسية.

لم تقتصر شهرته على نجاح أعماله فقط، بل تعدت ذلك إلى كونه واحداً من أكثر الرجال وسامة وجاذبية مما جعله يحتل مكانة كبيرة في قلوب الملايين من حول العالم.

نشأته

ولدإنريكي إغليسياسفي مدينة مدريد الإسبانية في الـ8 من شهر أيار/مايو عام 1975، والدته الصحفية الجميلة إيزابيل برزلر و ملكة جمال الفلبين سابقا. انفصلت عن والده عام 1976 و قد تأثر إنريكيه بطلاق والديه بشكل كبير. لديه من الأخوة ستة و هم: خوليو خوزيه، أليخاندرو ميجل، رودريجو، ماريا إيسابل تشابيلي، تمارا و آنا.

تمّ إختطاف جده الدكتور ​خوليو إغليسياس​ في العام 1985 من قبل جماعة إيتا الإنفصالية لطلب فدية، مما دفع بـ إنريكي للسفر هو و شقيقه الى ميامي في الولايات المتحدة الأميركية لكي يعيشوا مع والدهم، وبسبب ازدحام جدول الحفلات التي يقيمها والده، أمضى معظم وقته وتربى على يد المربية إلفيرا أوليفارس التي قدّم لها ألبومه الأول.

درس إدارة الأعمال في جامعة ميامي، ثم ترك الجامعة بسبب حبه وعشقه للغناء و تعاقد مع شركة Fonovisa.

مسيرته الفنية

منذ أن كان في سن المراهقة، بدأإنريكي إغليسياسيمشي على خطى والده، وقد كان عرضه الحي الأول من خلال عمل إنتاجي أُقيم في مدرسته، ومنذ ذلك الحين أخذ يكتب ويؤدي بعض الأغاني في مطاعم مختلفة ضمن ميامي مع مجموعة صغيرة من أصدقائه، من دون علم أهله!

تخلىإنريكي إغليسياسعن إسم وشهرة والده الفنية كي لا يقال إنه اشتهر بسبب شهرة والده، حيث بدأ يبيع العروض التي كان يقوم بها للمنتجين تحت اسم إنريكي مارتينيز، ثم قام بتسجيل كاسيت يحتوي على أغنية اسبانية بلحنين إنكليزيين وذلك بعد استدانة المال من مربيته أوليفارس.

عام 1995 كانت الإنطلاقة الفعلية لـإنريكي إغليسياس، حيث اصدر ألبومه الأول في كندا تحت عنوان إنريكي إغليسياس والذي كان باللغة الأسبانية، وصلت مبيعاته إلى أكثر من نصف مليون نسخة كما تُرجمت الأغاني إلى العديد من اللغات. نال هذا الألبوم جائزة أفضل ألبوم لاتيني بموسيقى البوب بحفل الـGrammy عام 1995، وفنان العام في تصنيف ​بيلبورد​، ولقب ألبوم العام و جائزتي الموسيقى الأميركية.

عام 1997، أطلق ألبومه Vivir الذي حقق نجاحاً كبيراً، حيث سجّل مبيع حوالي 5 مليون نسخة وأطلق الجولة العالمية الأولى له، و كان ألبوم Cosas Del Amor الألبوم الثالث له، الذي طرحه عام 1998.

في العام 1999 حقق قفزة مهنية من خلال أغنية We Dance/Bailamos التي جاءت ضمن ألبومه الرابع بعنوان Enrique، وفي وقت قصير وصلت الأغنية إلى المرتبة الأولى في تصنيفات الولايات المتحدة، كما ظهرت في الفيلم الشهير Wild Wild West من بطولة الممثل العالمي ​ويل سميث​.

مع مطلع العام 2001 أطلقإنريكي إغليسياسخامس ألبوماته Escape والذي تضمن أغنية Hero التي إحتلت المركز الاول في كل من ألمانيا وبريطانيا وإيرلندا، ثمّ أطلق فيديو كليب اغنية Escape التي شاركته فيه لاعبة التنيس الشهيرة ​آنا كورنيكوفا​ لتبدأ بينهما علاقة حب.

بعدها قام إنريكي إغليسياس بإصدار عدد من التسجيلات ومنها ألبوم Seven عام 2003 وألبوم Insomniac عام 2007 ، والذي يضم الأغنية الشهيرة Push وألبوم Euphoria عام 2010 والذي يضم مجموعة من التسجيلات المنفردة مثل I Like ItوAyer وألبوم Euphoria Reloaded عام 2012.

في العام 2008 أطلقإنريكي إغليسياسأغنية Can You Hear Me والتي أصبحت الأغنية الرسمية لبطولة أمم أوروبا لكرة القدم عام 2008.

ونذكر من ألبوماته اللاحقة أيضاً ألبوم " Sex and love"، وألبوم " EL BANO".

في العام 2003 شاركإنريكي إغليسياسفي بطولة فيلم "ONCE UPON A TIME IN MEXICO"، إلى جانب الممثلين العالميين ​أنطونيو بانديراس​، ​سلمى حايك​، و​جوني ديب​.

إنجازاته

فازإنريكي إغليسياسبـ 16 BILLBOARD MUSIC AWARDS و23 جائزة بيلبورد للموسيقى اللاتينية، كما فاز بـ 5 من جوائز الموسيقى الأميركية. فاز بجائزة غرامي وجائزة الفنان الإسباني الأكثر نجاحاً في العقد خلال توزيع جوائز PREMIOS ONDAS في عام 2002، 7 جوائز WORLD MUSIC AWARDS وفاز أيضاً بجائزة الموسيقى الأوروبية عام 2010.

حياته الشخصية

بدأجينفير لوبيز​ على الوصول إلى المرتبة الأولى بقائمة الأغاني من خلال مساعدتها بكتابة أغنية">إنريكي إغليسياسعام 2001 بمواعدة لاعبة التنس الشهيرةآنا كورنيكوفابعد مشاركتها له في بطولة فيديو كليب أغنيته Escape، وقد لفّ هذه العلاقة الكثير من الغموض وتراوحت في فترات بين الإنفصال والإرتباط مجددا.

وإستطاع الثنائي مفاجأة الجمهور العام الماضي وبعد علاقة دامت 17 سنة من دون زواج، بالإعلان عن إنجابكورنيكوفاتوأمين بعد ان تمكنا من إخفاء خبر حملها طيلة 9 أشهر، وأطلقا إسم نيكولاس على الصبي، ولوسي على البنت.

وكانإنريكي إغليسياسقد أعلن سابقاً عن عدم رغبته في الزواج، مع عدم رفضه لفكرة إنجاب أطفال، قائلاً:" في أيامنا هذه ليس من المحرمات أن يكون لديك أطفال وأنت غير متزوج. المهم أن تكون والداً صالحاً فحسب".

معلومات متفرقة عنه

لديه عطر خاص به.

ساعد النجمة جينفير لوبيز في الوصول إلى المرتبة الأولى بقائمة الأغاني من خلال مساعدتها بكتابة أغنية "DANCE AGAIN"، هذا إضافة إلى تعاونه مع الفنان العالمي أندريا بوتشيلي في أغنية "UN NUOVO GIORNO".

يسعى لأن يصبح منتجاً بعد إعتزاله الغناء.