في جديد قضية زوجة الممثل المصري الراحل ​سعيد صالح​وابنته أكدت ​شيماء فرغلي​ أرملة صالح أن زوجها كان يخشى عليها بعد وفاته من ابنته وكذلك من طليقته نادية لأنه يعرف أن عائلته لن تتركها.

وقالت شيماء :"أنا وسعيد كنا غاضبين جداً من مدام نادية وابنته هند لأنهما حاولتا قتلنا أكثر من مرة وكان آخرها حينما أحرقا الشقة في المهندسين للمرة الثانية وحينما سرقت الفرش أيضاً منذ سنة تقريباً".