علّق الممثل الأميركي ​كريس روك​ للمرة الأولى على الصفعة التي تلقاها من زميله ومواطنه ​ويل سميث​ خلال حفل توزيع ​جوائز الأوسكار​ 2022 وذلك بعد إنقضاء 4 أشهر على الحادثة.


وبحسب وكالة "فوكس نيوز" الأميركية، أن كريس كروك علق على الأمر خلال عرض كوميدي له في أحد مسارح نيوجيرسي برفقة الممثل كيفن هارت وقال: "أي شخص يقول كلمات جارحة لم يتعرض للكمات على وجهه. أنا لست ضحية. نعم، هذا يؤلم، لكنني تخلصت منه وذهبت إلى العمل في اليوم التالي". وأضاف: "لم أذهب إلى المستشفى من أجل أمر سخيف".
وكان سميث قد اعتذر من خلال منشور عبر حسابه الرسمي قائلاً: "كريس، أودّ أن أعتذر منك علناً. ما فعلته تخطّى الحدود وكنت مخطئاً. أشعر بالخجل، وما قمت به لا يدلّ على الرجل الذي أريد أن أكونه".
ووصف سميث سلوكه بـ"غير المقبول والذي لا يُغتفر".