تظهر الممثلة الاميركية ​جوليان مور​ البالغة من العمر 61 عاماً مع ابنتها ليف فروندليش ذات العشرين عاماً في حملة لشركة تنتج مستحضرات تجميل.

لدى سؤال الممثلة الحائزة على اوسكار ما هي النصحية الجمالية التي تعطيها للشابة إبنتها، أجابت :"قلت لها لا تعبثي بحواجبك".
كشفت الممثلة الأميركية أن أكثر ما تأسف عليه هو تدميرها لحاجبيها، عبر إفراطها بنتفهما خلال الأيام الاولى من حياتها المهنية.
قالت مور عن إبنتها إنها تحب الماكياج والموضة، ولكنها ليست متطرفة ولا تضع ماكياجاً بشكل مبالغ فيه.