كشفت عارضة الازياء العالمية ​فيكتوريا بيكهام​ ان المرأة اليوم لم تعد ترغب ان تكون نحيفة، بل هي تسعى ان تبرز بعض المنحنيات في جسدها، قالت بيكهام خلال مقابلة لها مع مجلة ​Grazia​، ان النساء اليوم يرغبن بالظهور بصحة جيدة مع بعض التعرجات.


العارضة البالغة من العمر 48 عاماً التي تشتهر بجسمها النحيف هي أم لأربعة اولاد، وتقول بأن الرجال يحبون بعض المنحنيات في جسم المرأة. قالت بيكهام ان هناك العديد من النساء الممتلئات في ميامي اللواتي يتمشين على الشاطىء في ميامي وتظهرن اجسادهن بكل ثقة لا بل يبدون رائعات.