لم تستطع النجمة ​آشلي جود​ وشقيقتها وينونا من تمالك نفسيهما وذلك خلال تواجدها على المسرح لإلقاء كلمة خلال تكريم والدتهما مغنية الكاونتري الشهيرة ​نعومي جود​ التيو قضت انتحاراً بعد معاناتها من مشاكل نفسية وعقلية.


وتحدثت أشلي خلال حفل تكريمي خاص بوالدتها الراحلة أُقيم بقاعة مشاهير موسيقى الكانتري بعد 24 ساعة فقط على وفاتها عن عمر ناهز الـ76 عاماً قائلة وهي تبكي :""أحببتك أمي كثيراً وأنا آسفة لأنك لم تستطيعي الصمود أكثر من ذلك". وأضافت: "تقديركم لأمي هو الذي جعلها تستمر وتقاوم طوال السنوات الماضية، ورغم قلبي المحطّم، إلا أنني سأستمر في الغناء والتمثيل، وأتذكرها دائماً".
إشارة إلى أن نعومي جود كانت تعاني منذ فترة طويلة من مرض عقلي أثر على تصرفاتها وتفكيرها فأنهت حياتها بيدها.
نعومي كانت قد تحدثت عدة مرات عن وضعها الصحي منذ عام 2016 وشاركت مشاكلها مع محبيها في كتابها وكشفت من وقتها انها عانت من الاكتئاب الانتحاري، ومن اشهر اغنياتها Love can build a bridge و Girls night out.