قدم الفنان المصري ​هاني شاكر​ استقالة مكتوبة من منصبه كنقيب للموسيقيين.


وكشف هاني شاكر لصحيفة "الوطن" المصرية، عن استقالته رسمياً من منصب النقيب، من خلال استقالة مكتوبة قدمها لمجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية، واضعاً حداً للتكهنات حول إمكانية تراجعه عن قرار الاستقالة.
ومن المنتظر أن يتم في الأيام المقبلة فتح باب الترشح لمنصب النقيب لمدة 15 يوماً.
أما قرار شاكر، فقد جاء بعد المشادات التي حصلت بين سعيد الأرتيست، كبير عازفي الإيقاع، وبين مجلس نقابة المهن الموسيقية على الهواء، خلال فعاليات المؤتمر الصحفي الذي نظمته نقابة المهن الموسيقية؛ بسبب اعتراض الأرتيست على منح النقابة كارنيه لمغني المهرجانات حسن شاكوش، حيث رد مجلس إدارة الموسيقيين: "من حقه يحصل عليه بعد الاعتذار، وقال هاني شاكر في هذا النطاق: "سألوني وأنا مسافر خارج مصر، ووافقت أنا وكل أعضاء النقابة".
وتم تبادل الاتهامات بين الأرتيست ومجلس نقابة المهن الموسيقية، ما أدى إلى ارتفاع الأصوات، لينسحب هاني شاكر من المؤتمر، ما جعل مغني المهرجانات حسن شاكوش ينسحب بدوره.