دمشق- حسام لبش
تجاوزت الممثلة السورية القديرة هالة حسني الأزمة الصحية التي ألمت بها قبل أسبوعين وغادرت المستشفى التي مكثت فيها لأيام.
وعن ذلك تحدثت حسني للنشرة قائلة:" أعاني من مرض السكري وتؤلمني قدمي بين الحين والحين ، لذا كان لا بد من الخضوع لعلاج أكد لي الأطباء أنه نجح والحمد لله".
وعن مشاركاتها في الدراما لهذا العام قالت حسني:" أشارك في مسلسل مرايا 2011 فقط مع الأستاذ ياسر العظمة والمخرج سامر برقاوي ، وهو مسلسل لا يمكنني رفض العمل به لأن لي فيه تاريخا أعتز به".
وتشارك حسني في 8 لوحات من مرايا ، وعن ذلك بررت بالقول:" لم يعد في إمكاني ، بسبب الوضع الصحي، أن أشارك في أي مسلسل طويل ، أو كما يقال من الجلدة إلى الجلدة، فنظام اللوحات أو المسلسلات ذات القصص المنفصلة أكثر راحة لي ويمكنني من الآن فصاعدا المشاركة في هذا النمط". وأشارت هالة حسني إلى أنها، أثناء وجودها في المستشفى، كانت تقضي جل وقتها بالدعاء لأن تتجاوز سوريا الأزمة الحالية وأن " يحمي الله ، هذا البلد وهذا الشعب ، وهذا القائد".