أكدت الفنانة السورية أصالة، أنها مع "الثوار" في سوريا، وذلك بعد ان صرحت لبعض الوسائل الاعلامية المصرية بقولها: "إن غداً لكم أيها الثوار الأحرار، والعزة لمن يطالب بها والكرامة لنا من دمائكم التي طهرت ماضينا وحاضرنا، والإصرار سيرسم طريق المستقبل لأولادنا الذين سيفخرون بكم وسيكتبونكم في دفاترهم ويتخيلون لكم ملامح تشبه الملائكة".

هذا واشارت اصالة، أنها بالرغم من دعمها للثوار الا انها أقل شجاعة منهم بسبب تفكيرها فيما يحمله جسدها من روحين صغيرتين لطفليها اللذين يحتاجان لرعايتها في مصر اللتي اختارتها وطناً بديلاً لها.

وأضافت: "ليتني معكم لأصرخ "حرية" بكل صوتي ولو كانت تلك آخر كلمة سأنطق بها، ليتني معكم لنخترق بأصواتنا أسماعهم فيخافون منه، ولأنادي سورية، فقد اشتقت إليها وأعلم إني إن حرمت منها اليوم حتماً ستحتضنني وإياكم غداً عروساً حرة أبية".

وكما اكدت أصالة، أنها ترفض السفر إلى سورية للمشاركة مع الفنانين السوريين في "تمثيليات" دعم نظام بشار الأسد.