تقدمت رئيسة المعهد الوطني العالي للموسيقى الدكتورة هبة القواس بفكرة خلاقة، نظراً للوضع الاقتصادي المتردي، والانهيار المالي الذي طال معظم المؤسسات الرسمية ومنها المعهد الوطني العالي للموسيقى، وخصوصاً بعد توقف الضمان الاجتماعي عن تأمين التغطية الصحية للموظفين في المعهد.

تتضمن هذه المبادرة تعاوناً مع القطاع الاستشفائي الصحي، من خلال مذكرة تفاهم مع مستشفى بعبدا الحكومي، نوقشت في اجتماع ضمّ رئيسة المعهد الوطني د. هبة القواس ومدير مستشفى بعبدا فريد صباغ بحضور سعادة المستشارة عليا عباس.
يشمل الاتفاق استشفاء جميع موظفي المعهد وهيئته التعليمية وعازفي جميع الأوركسترات في المعهد، الذين سيتكفل مستشفى بعبدا بتغطيتهم الصحية الكاملة في حال دخول المستشفى، كذلك سيتكفل بتغطية 50% من تكلفة الفحوصات الطبية.
كما يتضمن التعاون مبادرة تعاون تحت عنوان Music medicine & Humanity الذي يعمل المبادرون به من الكونسرفتوار والمستشفى الحكومي إلى نشره في العالم انطلاقاً من لبنان. ويندرج في الاتفاق تنظيم حفلين موسيقيين سنوياً في مستشفى بعبدا يعود ريعهما للصندوق الخاص بتغطية التكاليف. كما تم الاتفاق على إطلاق برامج جديدة تبدأ من مستشفى بعبدا وتنتقل إلى مستشفيات أخرى، منها برنامج "العلاج بالموسيقى" كمادة تعليمية في الكونسرفتوار وسيعلن عن البدء بالدروس لاحقاً، ومن ضمنها تبادل أساتذة وموسيقيين في العلاج بالموسيقى بين المعهد والمستشفى.