توفي لاعب كرة القدم ​ميسايل سانشيز​ (29 عاماً) بشكل مأساوي، بعد أسابيع من تعرضه لهجوم وحشي من قبل عدة أشخاص في الملعب، خلال مباراة لكرة القدم في أوكسنارد، كاليفورنيا في وقت سابق من هذا الشهر.


وفقًا لصحيفة نيويورك بوست، حدثت المشاجرة في حوالى الساعة 11 صباحًا في 10 تموز/يوليو في مدرسة أوكسنارد الثانوية غرب وسط مدينة لوس أنجلوس - يُزعم أن ميسايل سانشيز تعرض للضرب من قبل لاعبين من الفريق الخصم والجمهور بعد خلاف حول قرار الحكم.
أدى الهجوم إلى إصابة سانشيز بجروح بالغة، ونقل مباشرة إلى المستشفى، إنما للأسف، بعد 15 يومًا، أعلنت الأسرة وفاة سانشيز.