رغم أننا في عام 2022، إلا أن التخلّف والجهل ما زالا سائدين عند البعض، وما زال همّهم اذا كانت بشرة الشخص سمراء أو بيضاء، يقيّمون الناس بحسب لونهم، وليس بحسب شخصيتهم والمحتوى الذي يقدمونه، وهذا ما حصل مع الفاشينيستا وخبيرة التجميل السعودية ​فاطمة الأنصاري​، التي كشفت من خلال مقطع فيديو على حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، أن متابعة سخرت من لون بشرتها السمراء، وقارنتها بلون بشرة شقيقاتها.


للأسف أن هناك من يرشق الكلام الفارغ، ويجرح الآخرين بسبب أمور لا ذنب لهم فيها.