أصدرت محكمة ​مصر​ية قراراً بتوقيف موظفة إدارية بمدرسة ثانوية، لمدة 15 يوماً على ذمة التحقيقات، بعدما أثبتت التحقيقات محاولتها أخذ بصمة شقيقتها المتوفاة خلال وجودها بثلاجة حفظ الموتى.


وأشار المستشفى إلى محاولة المتهمة الحصول على بصمة شقيقتها لوجود خلافات بين الأشقاء على الميراث، واكتشاف المغسلة محاولة المتهمة أخذ بصمة شقيقتها المتوفاة على 6 عقود بيع على بياض قبل تكفين الجثة.
وأوضحت المتهمة أن لها 4 شقيقات، وشقيقتها المتوفاة لم يكن لديها أبناء كونها لم تتزوج، وكانت شقيقتها تمر بظروف صحية خلال الآونة الأخيرة نقلت على إثرها للعلاج بمستشفى المنصورة الجامعي، إلا أن حالتها الصحية تدهورت.
ولفتت إلى أن شقيقتها قبل وفاتها طلبت منها إحضار موثق من مصلحة الشهر العقاري من أجل التنازل عن ممتلكاتها لصالح إحدى دور الأيتام، إلا أنها توفيت قبل أن تتمكن من اتخاذ الإجراءات لإحضار موثق لها، ففكرت في أخذ بصمة شقيقتها بعد وفاتها من أجل تنفيذ وصيتها، وهي التبرع بكل ممتلكاتها إلي دار أيتام.
فيما ذكرت مغسلة الموتى، في أقوالها بالتحقيقات، أنه تم طلبها لتكفين إحدى الموتى في ثلاجة حفظ الموتى بمستشفى المنصورة الجامعي، وعندما حضرت وجدت سيدة بجوار الجثة، ولاحظت وجود عقود بيع على بياض بيد السيدة، وحاولت السيدة غمس أصابع المتوفاة في حبر أزرق وأخذ بصمات الجثة، فأبلغت أمن المستشفى وألقي القبض عليها.