قال إستشاري الأمراض النفسية الدكتور وليد هندي، إن التوازن في المشاعر ضروري للحفاظ على صحة القلب ولتجنب أزمات صحية مفاجئة، وأضاف :"متلازمة القلب المنكسر تؤدي إلى الوفاة، ما يؤكد أن المبالغة في الفرح والحزن تتسبب في اضطراب الأدرينالين في الجسم وإضطراب ضربات القلب، وهذه الأعراض ينتج عنها توقف القلب والوفاة المفاجئة.


وقال هندي إن متلازمة القلب السعيد ذكورية بشكل كبير، وهي تصيب الرجال أكثر من السيدات، في حين أن متلازمة القلب المنكسر تصيب السيدات أكثر من الرجال.
وأكد هندي، في حديثه ضمن برنامج "صباح الورد" على قناة TEN، أن ​السعادة​ المبالغ فيها تؤدي في أحيان كثيرة، إلى الوفاة، ومقولة "هموت من كتر الفرحة" صحيحة علمياً.