أعلن الفنان المصري ​أحمد سعد​ تأييده لقرار الفنان المصري ​هاني شاكر​ بالاستقالة من منصبه كنقيب للمهن الموسيقية.


وأبدى سعد رأيه في الموضوع مطالباً هاني شاكر بعدم التراجع عن قراره لأن استقالته هي قرار صحيح ويجب أن يغادر النقابة، معللاً السبب بأنه فنان له قيمة كبيرة جداً في الوطن العربي.
وصرّح سعد في بيان صحافي قائلاً :"أنا اشتغلت مع هاني شاكر كفنان ورأيت بنفسي إحترام الناس له في جميع المسارح الغنائية في كل الدول، ولا يجرؤ أحد أن يتحدث أو صوته يرتفع على أحد أثناء البروفات”.
مضيفاً : مع كامل احترامي وتقديري الشديد لجميع أطراف المشكلة التي حدثت مؤخراً في مؤتمر النقابة؛ جميعكم عمل مع هاني شاكر في حفلات كثيرة ولم يجرؤ أحد أن يتطاول أو يشتبك أو تحدث خناقة في حضور هاني شاكر".
وأشار سعد إلى : أن هاني شاكر تطوع ليكون نقيبا للموسيقيين لمساعدة المهنة وتطويرها والدفاع عن حقوقها، وإذا كانت النقابة تنتقص من قدره عند البعض فلا داعي لها، ويجب أن يستقيل لأنه أكبر بكثير من أن يحدث أمامه مثلما شاهدناه يوم المؤتمر".
وختم سعد كلامة قائلاً: "الأستاذ هاني شاكر كان أكثر الداعمين لي ووجوده في النقابة مفيد ليا ولكن من مصلحته أنه يغادر النقابة".
إشارة إلى أن مجلس نقابة المهن الموسيقية اجتمع لرفض قرار الإستقالة وطالب عدد من الفنانين تراجع أمير الغناء العربي عن هذا القرار، لكنه لم يفعل.