حققت نيابة التهرب الضريبي مع الفنان المصري ​محمد رمضان​ بتهمة التهرب من أداء الضريبة المستحقة عليه، اثر تقديم بلاغات ضده من الضرائب العامة في محكمة القاهرة الجديدة بالتجمع الخامس.

وينص القانون الضريبي في مصر على ان يعاقب من تخلف عن سداد الضريبة بغرامة لا تقل عن 1000 جنيه ولا تتجاوز 5000 جنيه اضافة الى تعويض يعادل الضريبة التي تخلف صاحب الامر عن سدادها.
ويعاقب بغرامة تتراوح بين 200 الى 2000 جنيه كل من يقدم اقرار ضريبي يتضمن بيانات غير صحيحة، مع دفع القيمة الضريبية نفسها التي تهرب منها. وكان ظهر الفنان رمضان على وسائل التواصل الاجتماعي في مقطع فيديو قال فيه ما يلي: انه صحي على تلفون من البنك يبلغه ان الدولة تحفظت على فلوسه وانه لن يستطيع استعمال الفيزا لتكون ردة فعله بالاعتراف انه يبقي على اموال في منزله تعادل ما يضعه في البنك.