يواجه الزوج السابق للفنانة الأميركية ​بريتني سبيرز​، جايسن أليكساندر محكمة بتهمة جناية وتعد على الملكيات الخاصة، والتهمة هي اقتحام منزل زوجته السابقة بيوم حفل زفافها.


يزعم حارسها الشخصي ريشارد ويبلر أن حبيبها السابق حاول الدخول إلى غرفتها إنما كانت مقفلة. وبحسب ويبلر كان أليكساندر في منزل سبيرز قبل يوم واحد من حفل زفافها، وهذا ما أثار غضبها وطلبت من الجميع مغادرة المنزل. أما بالنسبة لقرار المحكمة، فحكم القاضي ديفيد ويرلي بأن هناك دليلاً كافياً لتقديم التهم الموجهة إليه للمحاكمة.
هذا وسبق أن مُنحت سبيرز أمراً تقييدياً لمدة 3 سنوات ضد ألكسيندر، يأمره بالبقاء على مسافة 100 ياردة على الأقل منها.