أفادت معلومات صحفية أردنية، أن قاتل الطالبة الأردنية ​إيمان إرشيد​، أقدم على الإنتحار، مساء اليوم الاحد، بعد ان تمكنت الأجهزة الأمنية الأردنية من تحديد مكانه ومحاصرته بعد أيام من ملاحقته إثر ارتكاب جريمته بحق الطالبة داخل حرم الجامعة التي ترتادها.


وأعلنت الأجهزة الأمنية أنه أطلق النار على نفسه من دون ذكر أي تفاصيل أخرى عن الحادثة، الأمر الذي أغضب الشارع الأردني، متسائلين عن سبب الجريمة وما إذا كان القاتل مأجوراً أو تربطه صلة بالمغدورة.
يذكر أن إيمان فارقت الحياة داخل جامعتها، بعد أن أطلق شخص عيارات نارية عليها، يوم الخميس الماضي.