فوجئت الفنانة اللبنانية ​ليال عبود​ بأحد الاشخاص يخبرها كيف ان مغنية كانت تمضي ساعات السهر في منطقة الكسليك، وانها انتحلت شخصيتها واكدت امام كثيرين انها ليال نفسها، وهذه ليست المرة الاولى التي تبادر فيها هذه السيدة الى انتحال صفة ليال.


معلومات موقع "الفن" تفيد ان ليال باتت تملك فيديوهات تؤكد انتحال هذه السيدة لشخصيتها، وسوف تتواصل مع وكيلها القانوني المحامي مازن حلال لاتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بحق الفاعلة، وانها تريد ان توضح انها ليست المرأة التي تمضي ساعات سهر طويلة والتي كانت تكذب على الجميع وتقول انها هي.