أنهت المخرجة السورية ​سؤدد كعدان​ من تصوير أحدث أفلامها نزوح، والذي يشارك في بطولته كل من الممثلين كندة علوش وسامر المصري، والممثلة الشابة هالة زين، وهو ثاني أفلام سؤدد الروائية بعد "يوم أضعت ظلي" الفائز بجائزة أسد المستقبل من مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي، وقد فاز مشروع نزوح بالعديد من الجوائز من مهرجانات كان وبرلين وغيرها.


وتدور أحداث الفيلم في سوريا خلال صراعات السنوات الماضية، حيث يدمر صاروخ سقف منزل الفتاة زينة (هالة زين) ذات الـ ١٤ سنة، لتنام بعدها لأول مرة تحت النجوم، وتقيم صداقة مع عامر (نزار العاني) الصبي بالمنزل المجاور، ومع تصاعد العنف تُصر والدتها هالة (كندة علوش) على الرحيل وتدخل في صراع مع زوجها معتز (سامر المصري) الذي يرفض أن يتحول للاجئ ويمنع عائلته من ترك المنزل.