فاجأت الممثلة العالمية ​فيولا ديفيس​ الجمهور بكشفها عن موقف محرج وعنصري صادفته مع مخرج عالمي، اذ قالت: "أحد المخرجين في هوليوود قام بمناداتي بإسم خادمته، بالرغم من أنه كان يعرفني لمدة عشر سنوات"، وشكّل هذا الأمر موجة جدل كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي بين الجمهور الذي هاجمه، معتبرين انه عنصري وتصرفه غير محترم.


فيولا ديفيس كانت رشحتها جوائز الأوسكار سابقا لجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "Ma Rainey’s Black Bottom"، لتصبح المرأة صحابة البشرة السمراء الأكثر ترشيحاً في تاريخ الأوسكار.