نعى مهرجان الأقصر للسينما الافريقية الممثل ​سمير صبري​ الذي توفي منذ ساعات قليلة وجاء في بيان المهرجان: " فقدت مصر والأمة العربية الفنان الكبير سمير صبري أحد أهم نجوم السينما المصرية وأحد رواد الإذاعة والاعلام وصاحب البصمات والعلامات البارزة خلال النصف الثاني من القرن العشرين.


وقال السيناريست سيد فؤاد : سمير صبري فنان كبير وله تاريخ سينمائي حافل وأدوار مهمة جدا في أفلام كثيرة ، وقدم للفن المصري الكثير والكثير وكان فنانا مهموما بقضايا وطنه فقد فقدنا فنان كبير فهو نموذج لفنان واعي محترم وعلامة من علامات التمثيل في السينما والتليفزيون والمسرح المصري وأيقونة كبيرة في المجال الأعلامي .
وأضافت عزة الحسيني : الفنان سمير صبري كان أحد الداعمين لمهرجان الأقصر وكان يحب المهرجان ودائم الحضور في دوراته المختلفة والمهرجان كرمه في دورته قبل الماضية عن مشواره السينمائي الحافل بالأعمال المميزة ، كما أنه حصل مؤخرا على جائزة أفضل ممثل من المهرجان وهي آخر جوائزه في السينما.
كذلك تنعى إدارة ​مهرجان القاهرة السينمائي​ الدولي، الممثل الكبير سمير صبري، الذي كان له دورا بارزا في تأسيس ودعم المهرجان منذ عام 1976، حيث تم اختياره من قِبل الكاتب الصحفي كمال الملاخ، لتقديم فعاليات الدورة الأولى، هذا بخلاف مشاركاته وحضوره المتميز في دورات أخرى، كان آخرها الدورة الـ 43 التي حرص فيها على التواجد خلال تكريم الممثلة الكبيرة نيللي، بجائزة الهرم الذهبي.
سمير صبري، ممثل ومنتج قدير قدم في مشواره الفني ما يزيد عن 200 عمل تنوعوا ما بين السينما والمسرح والتلفزيون، هذا بالإضافة الى مساهماته في مجال التقديم التلفزيوني، ومن أبرز أعماله السينمائية "البحث عن فضيحة"، "الحلم القاتل"، "بتوقيت القاهرة"، "لعبة الأشرار"، "جحيم تحت الماء" وغيرها... وداعا سمير صبري وخالص العزاء لمحبيه في مصر والوطن العربي.