حياة المشاهير لا تقتصر على الشهرة والأضواء والمال والسجادة الحمراء والمتابعين، بل هي حافلة بالأسرار المظلمة التي رافقتهم في مسيرتهم الفنية والمهنية وطبعت شخصيتهم فانعكست سلباً على البعض وإيجاباً على البعض الآخر. نعرض لكم بعض الخفايا:

صور النجوم مهمة جداً فهم حريصون على إختيار الأفضل لكسب رضى المتابعين وتسجيل قيمة إضافية الى شهرتهم. وهم يلجأون الى مراقبة كل صورة وإجراء التعديلات اللازمة عليها قبل بيعها الى وسائل الإعلام.

المواد الممنوعة

يلجأ الممثلون والفنانون الى تعاطي المخدرات لا سيما الكوكايين الذي كان يتوفر بسهولة في الاستديوهات وأمكنة التصوير السينمائي لما له من قدرة على المساهمة في تحسين أداء الممثل وتفوقه وهو يعتبر سراً من أسرار هوليود لا يفصح عنه. وقد كشف الممثل الأميركي دنيس كويد أنه أدمن على الكوكايين قبل أن يصبح نجماً شهيراً.

الدعاية

تعتمد صناعة السينما على الدعاية للإستحواذ على إنتباه المشاهدين. فقد أحدث جدلاً واسعاً الخلاف الذي وقع بينكانيي ويستوكيم كارداشيان​للظهور في مجلة Vogue. وتبين فيما بعد أن الأمر كان مفتعلاً لمصلحة المجلة بعد أن ظهرت صورتهما على الغلاف.

المافيا

بعض الأعمال السينمائية إنعكست إيجاباً على المافيا وتم تناقل شائعة أن رئيس العصابة الشهير ميكي كوهين كان يدير هوليوود. ونشرت مجلة Life magazine مقالاً بعنوان مشاكل في لوس أنجلوس للتصويب على كوهين وجرائمه المنظمة التي كانت تتولى إدارة صناعة السينما.

حلول للمشاكل

حياة الممثلين ليست سهلة على الإطلاق، فهم يلجأون غالباً الى أشخاص متخصصين في إيجاد حلول لمشاكلهم مثل مايكل سيتريك الذي يملك شركة للعلاقات العامة وعرف عنه معالجة أزمات المشاهير المادية والإعلامية والفضائحية.

تقدم العمر

لا أحد يمكنه تجنب تقدم العمر لذا يعمد بعض المشاهير الى إخفاء عمرهم الحقيقي وحذف بعض السنوات من تاريخ ولادتهم. وقد يلجأ بعضهم الى مقاضاة من يكشف عمرهم الحقيقي مثل الممثلة جوني هوانغ التي تقدمت بدعوى ضد موقع Internet Movie Database الذي كشف عمرها الحقيقي وبالرغم من خسارتها للدعوى فقد حصلت على إهتمام كبير من المتابعين الذي أثبت أن تقدم العمر له أهميته في هوليوود.

الغش

تبين أن معظم الممثلين الذين يمضون وقتاً طويلاً في مواقع التصوير هم في الواقع يعانون من أزمة مع شريكهم ويتجنبون لقائه لفترة طويلة. على سبيل المثال العلاقة العاطفية التي بدأت بين الممثلينأنجلينا جوليوبراد بيتخلال تصوير فيلم Mr. & Mrs Smith. فقد كان بيت متزوجا من جينيفر أنيستون وبعد تناقل الشائعات عن علاقته بأنجلينا تطلق من أنيستون وتزوج من جولي. كذلك الأمر بالنسبة لبطلة Twilight كريستين ستيوارت فهي خلال مواعدتها لزميلها في الفيلم الشهير روبرت باتينسون إرتبط إسمها بعلاقة مع المخرج روبرت ساندرز.

المتابعون من أجل المال

70 % من الشهرة مردّها الى عدد المتابعين الذين قد يحكموا على الفنان أو الممثل سلباً إذا كان لا يحظى بعدد كبير منهم. فقد تحققت مجلة Forbes من عدد المتابعين للمشاهير وتواصلهم المباشر معهم وكان لافتاً أن القسم الأكبر منهم هو مزيف.