ضريبة شهرة الممثلين والمغنين يدفع ثمنها أولادهم فيتأثرون بظروف حياتهم العائلية ويتعرضون لضغوط وصدمات تؤدي الى مشاكل نفسية وردات فعل غير متوقعة. نعرض لكم بعض الحالات التي عانى منها أولاد كل من: ​شير​، ​أنجلينا جولي​، ​سلمى حايك​ و​جنيفر لوبيز​.

سلمى حايك

تعرضت إبنة الممثلةسلمى حايكللتنمر من رفيقاتها اللواتي سخرن منها لأنها لا تشبه والدتها لا سيما أنها في طفولتها كانت تشبه والدها. لم تعر سلمى إهتماماً لهذا التفصيل الى أن واجهتها إبنتها قائلة أنها السبب في كونها قبيحة. وتلقت سلمى صدمة قاسية عندما علمت أن رفيقات إبنتها يسخرون منها بسبب أصولها المكسيكية. لكن فالنتينا تأكدت أن والدتها ليست مذنبة، واغتنمت سلمى الفرصة لتبني الدفاع عن التمييز العنصري في العالم. وقالت أن الذين يأتون من المكسيك يعانون قبل الوصول الى الشهرة. وكشفت سلمى عن علاقتها مع فالنتينا قائلة: "ابنتي هي شعاع الشمس الخاص بي. إنها تمنحني القوة لأكون أكثر جرأة في جميع مشاريعي. منذ أن أصبحت أماً، وأريد أن تكون ابنتي فخورة بي ".

جنيفر لوبيز

لفتت الأنظار إبنة المغنية الأميركيةجنيفر لوبيزالى الملابس التي تختارها فهي تلبس الملابس الفضفاضة واختارت اللون الأخضر لشعرها القصير وهي لا تشبه والدتها بل تشبه والدها ​مارك أنطوني​. واللافت أن إيمي شاركت أمها في حفل موسيقي على المسرح منذ سنوات وكانت رائعة من حيث الشكل والأداء. وتبين أن إيمي تلقت صدمة قاسية بعد إنفصال أمها عن ​أليكس رودريغز​ التي كانت مقربة منه ومن أولاده حيث كانت تشعر بدفء العائلة. واللباس والشعر هي ردة فعل على هذه الصدمة. فأصبحت محط الأنظار وهدفاً للصحافة فعلقت والدتها قائلة أن إبنتها ترتدي ما يحلو لها، فهي رائعة وليست بحاجة لرأي أحد. وأضافت: "ليهتم كل منكم بشؤونه الخاصة". وأكدت لوبيز أنها وزوجها السابق مارك أنطوني حرصوا على تربية أولادهم والتأكيد لهم أن الشكل غير أساسي وأن هناك أشياء أكثر أهمية وما زالوا صغاراً لإستيعاب هذه الأمثولة، المهم أن نحترم طفولتهم والباقي هو قشور.


أنجلينا جولي و​براد بيت

لفتت شيلوه إبنة الممثلةأنجلينا جوليوبراد بيت الأنظار منذ طفولتها. فهي تحب السراويل الفضفاضة وقمصان البولو وقمصان إخوتها المطبوعة. تقول والدتها: "تحب الملابس الرياضية والبدلات، تحب أن تلبس مثل الصبيان وتريد أن تكون فتى. كان علينا قص شعرها لأنها تعتقد أنها صبي صغير مثل إخوتها". وكشف براد بيت ان إبنته تحب بيتر بان وأن اختلافها عن مظهر الفتيات الصغيرات في سنها يلفت الأنظار. لكن براد وأنجلينا يدعمان طفلتهما في اختياراتها. وقد ظهرت على السجادة الحمراء لفيلم "Invincible" مرتدية بدلة توكسيدو سوداء وربطة عنق مثل شقيقيها مادوكس وباكس.