في مقابلته الاخيرة مع مجلة PalaceScope تكلم الممثل الاميركي ​جوني ديب​ عن مسيرته وعن فخره بولديه من فانيسا بارادي، ليلي روز وجاك.

قال ديب لا شيء يعادل فخري بأولادي او يتخطاه. وعند سؤاله عن محاكمته عام 2020 بقضية العنف الزوجي التي ادعت فيها حبيبته السابقة ​امبر هيرد​ انه كان يعنفها، قال ديب ان هذه المحاكمة اضرت بسمعته وسببت خسارته للدور في فيلم "​Les animaux fantastiques​"، وغيرها من الادوار.
كما صرّح الممثل الاميركي ان الحركات التي تندد بالعنف الاسري انطلقت في بداياتها مع افضل النوايا لإحداث تغييرات في المجتمع، لكن اليوم أصبح الأمر خارج السيطرة، لدرجة أنه لا يوجد أحد محصن. يكفي ان تقول جملة واحدة، والأرض تنهار من تحت قدميك. لم يحصل هذا الامر معي فقط، بل وقع على الكثير من الناس والنساء والأطفال أيضًا. كل ما تحتاجه هو أن تكون مسلحًا بالحقيقة ".