نفت معلومات خاصة لموقع الفن ان يكون الممثل المصري ​عادل إمام​ قد دخل المستشفى إثر مضاعفات صحية، وأكدت ان طبيبه الخاص زاره في المنزل بعد تعرضه لنزلة برد غير خطيرة، خصوصاً أن ثمة تسريبات تفيد أن نجم الكوميديا مصاب بضيق بالتنفس مزمن نتيجة عادة التدخين التي توقف عنها عملاً بنصيحة الاطباء وهي دفعته الى استخدام الة لضخ الاوكسجين بين الحين والاخر حين يشعر بحاجة اليها .


وقبل فترة كان إمام قد اعتذر عن بعض الاعمال الفنية كونه لا يستطيع تحمل ساعات التصوير الطويلة لكن قبل فترة تم الاعلان عن امكانية تصويره فيلم مع نجله الممثل محمد إمام الا ان حتى الان لم يتم البت نهائياً بهذا المشروع خصوصاً في ظل تفشي متحور اوميكرون من سلالة فيروس كورونا .