كشفت عارضة الأزياء الاميركية ​بيلا حديد​ أن تعاملها اليومي مع جلسات التصوير ورحلات السفر، تسبب لها حالة من المعاناة النفسية المؤلمة.

وأضافت أن خروجها من المنزل كل صباح أمام عدسات المصورين، كان أمراً معقداً بالنسبة إليها.
وتابعت حديد في حديثها لـ"​وول ستريت جورنال​"، انها تعلمت ان تكترث لما يرضيها فقط، وان لا تعطي الكثير من الأهمية لآراء الآخرين، قائلة :"عندما أغادر المنزل في الصباح، كل ما أفكر فيه هو: "هل هذا يجعلني سعيدة؟ هل أشعر بالرضا في هذا؟ وهل أشعر بالراحة؟"
وأضافت عارضة Secret Victoria's، أنها عانت من القلق والإكتئاب في معظم مراحل حياتها.