عبّر ال​إعلام​ي المصري ​عمرو أديب​ عن انزعاجه من السخرية والإنتقادات التي طالت الإعلامي المصري الراحل وائل الإبراشي بعد وفاته .
وقال عمرو أديب: "رحيله أصابنى بذهول، إعلامي كبير لا يعوض، وائل الإبراشي مكنش بيقول رأيه قد ما بيوضح للمشاهد كل الآراء، والمذيع الجيد أصله صحفي مميز".
وتابع في برنامجه "الحكاية" بعد شفائه من فيروس كورونا: "الشامتين في وائل الإبراشي، فين الفروسية والنخوة، أنت مش قادر تواجه الإبراشي حيًا بتتشطر عليه ميتًا، منتهى الخسة والحقارة وتخليص الحسابات".
وعن وصيته قال عمرو أديب: "وصيتي لما أموت ابقوا اقفوا جنبي وما تسبوش كلاب السكك ينهشوا في لحمي".