نثر الفنان الإماراتي ​حسين الجسمي​ أجواء الدفء والأحاسيس الجميلة العاطفية في حفلته في "جلسات العاذرية" بموسم الرياض، متنقلاً بين مجموعة كبيرة من أغنياته القديمة والجديدة، سامراً مع الآلاف من جمهوره وسط أجواء الطرب والأصالة والتفاعل المستمر، وقال: "ما زيّن الشتا الاّ الرياض.

. وما زاد دفء المشاعر الاّ حضوركم يا أهل السعودية".
وأشاد الجسمي بالتنظيم والتجهيزات التي سبقت الحفل، وبديكور الجلسة الجميل والمتميز، شاكراً الهيئة العامة للترفيه على الدعوة الكريمة، وقال أنه "سعيد بتواجده في الرياض بين أهله وناسه في هذا المكان الطيب، ومشاركته بصمة بسيطة أمام الجمهور السعودي في موسم الرياض الذي يحمل كل شيء رائع ومميز"، مؤكداً أن السعودية العظمى تنظر للكل وتدعم الجميع.
هذا وتعتبر حفلة "جلسات العاذرية" الأولى للجسمي في العام 2022، بعد أن استقبل العام الجديد في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، الى جانب استعداداته لمجموعة من الحفلات والمشاركات الجديدة خلال الفترة المقبلة، الى جانب إصدار مجموعة من الأغنيات المنفردة الجديدة.