أصدرت محكمة سعودية حكماً ب​التشهير​ باسم مواطن أدين في حادثة تحرش في أول إجراء قضائي من نوعه في المملكة.
ويأتي هذا النوع من الأحكام كأول أجراء من نوعه في المملكة العربية ​السعودية​ وذلك بعد إدانة رجل بتهمة التجرس بسيدة ومضايقتها، وعبر نشر اسمه علناً يكون الحكم رادعاً لأمثاله للقيام بمثل هذه التصرفات المشينة.
وفي تفاصيل الحكم فإن المحكمة الجزائية المتخصصة في المدينة المنورة أصدرت حكما "بالسجن والغرامة على مواطن نتيجة قيامه بالتحرش بامرأة والتلفظ عليها ومضايقتها، بالسجن لمدة ثمانية أشهر وغرامة 5000 ريال، ونشر عقوبته بإحدى الصحف".
وكان مجلس الوزراء السعودي أضاف العام الماضي فقرة جديدة إلى المادة السادسة من نظام مكافحة جريمة التحرش الصادر عام 2018، تفيد "بجواز نشر ملخص الحكم في الصحف المحلية بحسب جسامة الجريمة وتأثيرها على المجتمع".
وكانت النيابة العامة السعودية أعلنت في أغسطس/ آب من عام 2021، أنها أوقفت ستة سعوديين بعد أن تحرشوا بسائحة أجنبية في العاصمة ​الرياض​.