تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة للممثلين التركيين ​هاندا أرتشيل​ و​كرم بورسين​ من إطلالتهما من أحد الشواطئ.


كرم وهاندا ظهرا شبه عاريان، فهو يرتدي شورت من دون توب من الأعلى، وهاندا بالمايوه الأسود الفاضح.
الجمهور إعتبر الصورة جريئة ووضعية صورتهم فاضحة، وانها يفضل أن تحذف عن الصفحات.
وكانت نشرت الصحافة التركية فيديو لهاندا أرتشيل، وذلك بأول ظهور لها بعد تخلصها من فيروس كورونا.
وقالت هاندا أرتشيل في الفيديو: "نعم تعافيت من كورونا، كانت فترة صعبة ، ليشفي الله الجميع."
لكن اللافت هو عدم تعليقها على تصنيف مجلة روسية لها بالمرأة الأكثر أناقة، وتداول الفيديو عدد كبير من الجمهور.

هاندا أرتشيل بإطلالة عفوية.. وجمالها حديث المتابعين!

نشرت الممثلة العالمية هاندا أرتشيل صورة على موقع التواصل الإجتماعي، ظهرت فيها بإطلالة عفوية، وهي تلبس جاكيت رياضية باللون الأزرق والأبيض مع قبعة من الصوف على رأسها، وتحمل كوب من القهوة. عبر المتابعون عن إعجابهم الدائم بجمالها.
وكان قد تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة لهاندا أرتشيل وكرم بورسين من إطلالتهما من أحد الشواطئ.
كرم وهاندا ظهرا شبه عاريين، فهو يرتدي شورت من دون توب من الأعلى، وهاندا بالمايوه الأسود الفاضح.
الجمهور إعتبر الصورة جريئة وفضلوا ان تحذف عن الصفحات.

هاندا أرتشيل تفوز بهذا اللقب!

افادت وسائل اعلام تركية ان النجمة التركية هاندا أرتشيل صُنّفت افضل ممثلة تركية في حفل جوائز لاتينية بنسبة تصويت 32.9 .
وتلقّت هاندا أرتشيل عدد كبير من التهاني من قبل المتابعين على لقبها هذا.
وكانت نشرت الصحافة التركية فيديو لهاندا أرتشيل، وذلك بأول ظهور لها بعد تخلصها من فيروس كورونا.
وقالت هاندا أرتشيل في الفيديو: "نعم تعافيت من كورونا، كانت فترة صعبة ، ليشفي الله الجميع."

في ذكرى وفاتها هاندا أرتشيل تتذكر والدتها بأصدق المشاعر

بمناسبة الذكرى الثالثة لموت ايلين ارتشيل والدة النجمة التركية هاندا ارتشيل، نشرت الاخيرة صورة لها مع والدتها على وسائل التواصل الاجتماعي وعلقت على الصورة قائلة: "اشتقت اليك كثيراً يا امي". توفيت والدة هاندا ارتشيل في 10 كانون الثاني / يناير 2019 عن عمر 47 عاماً بعد اصابتها بمرض السرطان.
في تشرين الثاني / نوفمبر 2021 احتفلت هاندا ارتشيل بعيد ميلادها الـ28 وطلبت بهذه المناسبة من متابعيها ان يقوموا بالتبرع لمنظمة Life without cancer التي تمثلها هاندا ارتشيل كسفيرة للنوايا الحسنة لهذه المنظمة.