يخوض ​الإعلام العربي​ كمنافسة قوية خاصة بعد أن وصل خلال الآونة الأخيرة إلى مراحل بدأ ينافس فيها المشهد العالمي، حيث أشار الإعلامي ​ناصر القحطاني​ خلال مقاله الأخير حول منافسة الإعلام العربي أن الإعلام اليوم يمتلك الادوات التكنولوجية الحديثة فضلا عن مهارات القائمين على الاعلام والتي مكنتهم من الوصول عالمياً الى كافة ارجاء المعمورة ونجحت منصات اعلامية شهيرة من فتح مكاتب لها في دول عديدة.
واضاف قائلاً :"ان التحول الرقمي والتكنولوجي أثر بشكل كبير في منظومة الاعلام، خصوصا مع التحديثات التي يشهدها التطور التكنولوجي بشكل مستمر، منوها بأن هناك تنافس شديد بين المنصات الاعلامية على المستوى الدولي بفضل الأدوات التكنولوجية الحديثة".
ومن ناحية أخرى شدد القحطاني على أن تواجد المؤسسات الاعلامية على منصات التواصل الاجتماعي مطلوبة بقوة، خصوصا وان هذه المنصات باتت الوسيلة الأولى لنقل الخبر، وتعتبر الاسرع وتجذب قطاعات عريضة من الشباب والمواطنين.
وختم القحطاني حديثه مطالباً بدراسة الوضع الحالي لمنصات السوشيال ميديا وتأثيرها، وتحديد الهدف الذي يسعى إليه القائمون على الوسيلة الإعلامية سواء صحيفة أو قناة من الوجود على هذه المنصات حتى يمكن الوصل لاكبر شريحة ممكنة من المتابعين.