اشار الاعلامي السعودي ​تركي الذيب​ الى إن ​فيروس كورونا​ ساهم بتوجيه الجميع لـ أهمية العلم وتوفير الأموال اللازمة للبحث العلمي خصوصا في الدول النامية.


وشدد على اهمية دعم البحث العلمي في الدول العربية والنامية، الى جانب توعية المواطنين للإنتباه وأخذ الحذر بسبب رفع الحظر بشكل جزئي وعودة الحياة لطبيعتها، اذ سيزداد حينها الاختلاط، الأمر الذي سيزيد من سرعة انتشار الوباء.
تجدر الإشارة الى ان ال​إعلام​ي تركي الذيب هو مدير عام العلاقات والاعلام في مطار الملك عبد العزيز الدولي، وكان عمل سابقا في صحيفة الوطن السعودية.